حصاد أسيوط 2020| تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بتكلفة 66 مليون جنيه 

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
حصاد أسيوط 2020| تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بتكلفة 66 مليون جنيه , اليوم الجمعة 1 يناير 2021 04:33 صباحاً

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إن عام 2020 شهد تطور كبير في مختلف قطاعات المحافظة وافتتاح ووضع حجر أساس العديد من المشروعات واستكمال العديد من المشروعات القومية التي يجري العمل بها بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي والطرق ومحاور التنمية وقطاع الصحة والتعليم، وفي النشاط السياحى.  

اقرا ايضا|الإسماعيلية في 24ساعة| تشكيل مجلس إدارة هيئة قناة السويس
رحلة العائلة المقدسة  


كما شهد عام 2020 تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط يرافقه الأنبا يوأنس أسقف الأقباط الأرثوذكس لإيبارشية أسيوط والبداري وساحل سليم وتوابعها دير السيدة مريم العذراء بقرية دير درنكة التابعة لمركز أسيوط والأعمال الجاري تنفيذها في تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بدرنكة .

 

وأكد المحافظ على تقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة وتذليل كافة العقبات التي قد تواجه تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة وتوفير الخدمات والامكانات اللازمة للزائرين والسائحين وتسهيل الزيارة عليهم مضيفًا أن الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية تولي اهتمامًا خاصًا بمشروع إحياء مسار العائلة المقدسة لما يحملة من خير لمصر واقتصادها القومي خاصة مع الترويج السياحي له عالميًا فضلًا عن كونه جزء هام من ثقافة وتاريخ الوطن مشيداً بالتعاون المثمر مع القيادات الكنسية بقيادة نيافة الأنبا يوأنس مطران أسيوط والقيادات الأمنية والجهاز التنفيذي للمحافظة في القطاعات المختلفة مشيراً إلى حرصه على التواصل مع الجميع خاصة الأخوة الأقباط حيث اننا نعيش كنسيج واحد مسلمين وأقباط داخل وطن واحد.  


والدير به كنيسة المغارة التي تعتبر من أقدم الكنائس على مستوى العالم والتي مكثت فيها العائلة المقدسة بضع أيام فضلاً عن كنيسة المنارة ومجموعة من الصور والمقتنيات والأيقونات القبطية التاريخية والدينية حيث يصل أعداد زوار الدير إلى 4 مليون زائر سنوياً من مختلف المحافظات وبعض الجنسيات على مستوى العالم.  

كما تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تطوير مسار إحدى محطات رحلة العائلة المقدسة بقرية مير بالقوصية والتي تم الانتهاء من مرحلتها الأولى بطول 1 كم بتكلفة مالية 6,5 مليون جنيه شملت تطوير وتبطين وتدبيش ترعة القوصية والمؤدية إلى دير المحرق إحدى محطتي مسار رحلة العائلة المقدسة بالمحافظة تحت إشراف وزارة الموارد المائية والري على أن يتم استكمال باقي الطريق بإجمالي 5 كم بتكلفة 55 مليون جنيه تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالحفاظ على الإرث الإنساني ولتحقيق التنمية المستدامة.  


وأشار محافظ أسيوط إلى أن المحافظة حظيت بوجود محطتين من محطات مسار رحلة العائلة المقدسة بـ "دير السيدة العذراء بدير درنكة ودير المحرق بالقوصية" وذلك ضمن 25 موقع لرحلة العائلة المقدسة بمصر بطول 3500 كيلو متر قطعتها العائلة المقدسة ذهابًا وإيابًا مؤكدًا أن إحياء هذا المسار هو بمثابة تنمية حقيقية وحفاظًا على إرث إنساني ملكيته للإنسانية مشيرًا إلى توفير جميع الخدمات والمرافق لتلك المحطات ورصف الطرق المؤدية إلى المزارات الدينية والأماكن الأثرية الهامة وإزالة جميع الإشغالات على الطرق الرئيسية والفرعية بإعتبارها أماكن ذات قيمة تاريخية ودينية كبيرة ومقصد للسياح والحجاج المسيحيين من جميع أنحاء العالم مشيرًا إلى أهمية تعظيم الاستفادة من تلك الأماكن السياحية الهامة والترويج السياحي لها لافتًا إلى جهود المحافظة لزيادة أعداد الوفود السياحية والزائرين للمحافظة وتوفير كل سبل الراحة لهم والذى يتجاوز أعدادهم أكثر من 4 ملايين زائر من المصريين والأجانب خلال الاحتفالات وطوال أيام العام.  


وأكد "عصام سعد" إنه سيتم استكمال أعمال الصيانة والرصف للطرق الواقعة فى مسار رحلة العائلة المقدسة وبخاصة طريق "القوصية – مير" بطول 5 كم والذى تم رصد مبلغ 55 مليون جنيه لتطويره ورفع كفائته وتوسعة الطريق من أول فم ترعة القوصية أول طريق الدير ومير حتى عزبة أنطون وجارى طرحه بالإضافة إلى توسعة الطريق على ترعة القوصية 3 متر وعمل سور حضارى للطريق فضلًا عن رفع كفاءة عدد من الطرق المؤدية إلى دير السيدة العذراء مريم "الدير المحرق" بالقوصية منها إنشاء طريق جديد بين قريتي "كاروت" و"مير" بالظهير الصحراوى الغربي بطول 1 كيلو متر وتبلغ تكلفته 1.5 مليون جنيه وهو يختصر المسافة من الطريق الصحراوى الغربي إلى الدير المحرق من 7 كيلو متر إلى 1 كيلو متر فضلًا عن البدء في أعمال تطوير طريق دير العذراء بدير درنكه بالجبل الغربي ثاني محطات مسار رحلة العائلة المقدسة بأسيوط.  


وبدأت محافظة أسيوط في تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة خلال الفترة الحالية من إنشاء لـ 4 بوابات للأديرة (الدير المحرق بالقوصية ، دير العذراء بدرنكة) وتطوير البوابة الخامسة وعمل 34 لوحة إرشادية ومعلوماتية لتحديد الطرق والمزارات المؤدية للأديرة واعطاء نبذة مختصرة للسائح في الأديرة على اللوحات المعلوماتية بالاضافة الى انه تم دراسة احتياجات المنطقة من الخدمات السياحية والمرافق اللازمة وتأهيلها لاستقبال الأفواج السياحية خاصة بعد اعتماد وزارة التنمية مبلغ 4 مليون جنيه لاكمال البنية التحتية بهذه المناطق بعد عدة جلسات تنسيقية بالوزارة لتشغيل مسار رحلة العائلة المقدسة لافتا إنه تم زيارة عدة طرق بالمسار ودير السيدة العذراء بدرنكه الذي يوجد به كنيسة المغارة التى تعتبر من أقدم الكنائس على مستوى العالم والتى مكثت فيها العائلة المقدسة بضع أيام يصل أعداد زوارها إلى 4 مليون زائر سنوياً من مختلف المحافظات وبعض الجنسيات على مستوى العالم مشيرًا إلى التعاون والتنسيق الدائم بين المحافظة وكافة الجهات المعنية لتطوير المسار لتقديم خدمات أفضل للمواطنين والزائرين.  


أسيوط تستقبل رئيس اللجنة التنسيقية لإحياء مسار العائلة المقدسة لبحث تطوير البينية التحتية بمسار نقطتي درنكه والقوصية  


كان اللواء حسين الجندي سكرتير عام المحافظة قد استقبل المهندس عادل الجندي رئيس اللجنة التنسيقية لإحياء مسار رحلة العائلة المقدسة بوزارة السياحة وذلك لبحث تنفيذ اجراءات عمليات إتمام البنية التحتية لمحطتي رحلة مسار العائلة المقدسة بأسيوط وتم الاتفاق على الأماكن التي سيتم تطويرها بالشكل الحضاري الملائم للبيئة لإظهار مسار النقطتين بنطاق المحافظة على الوجه الأمثل الذي يليق بها كعاصمة للصعيد. 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق