الاتحاد يكسب الباطـن.. ويتقدم للأمام

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
حقق فريق الاتحاد فوزًا مستحقًا على مضيفه الباطن بنتيجة 2-1، ضمن الجولة العاشرة من الدوري، بعد مستوى متوسط في الشوط الأول، وجميل جدًا للعميد في الثاني، حيث صال وجال لاعبوه وتحصلوا على العديد من الفرص المحققة، لكن تألق حارس مرمى الباطن كومبانيا أحبط الكثير منها.. الفوز الاتحادي جاء بالرغم من تحامل الحكم عبدالله الحربي الذي استفز لاعبي العميد ووزع البطاقات الصفراء بشكل عشوائي واحتسب أخطاء وهمية، بالإضافة لاحتسابه جزائية مشكوك في صحتها للباطن.

رصيد العميد ارتفع إلى 18 نقطة، بينما بقي الباطن على نقاطه الـ11.

ظهر الشوط الأول دون المتوسط، وإن مالت الأفضلية للاتحاد الذي سيطر وهاجم وبحث عن التسجيل مبكرًا، معتمدًا على تبادل الكرات والاختراق من الأطراف، في المقابل اعتمد الباطن على إغلاق المناطق الخلفية واللعب على المرتدات.

وشهد هذا الشوط ندرة في الفرص بسبب التكتل الدفاعي، حيث سنحت للعميد هجمتان، الأولى عرضية العبود لفهد صوبها اصطدمت في ريناتو وتحولت لزاوية، والأخرى تسديدة بريجوفيتش، أبعدها الحارس كومبانيا لركنية إلا أن الحكم احتسبها تسللا في قرار خاطئ، بينما كانت للباطن فرصة واحدة بتسديدة رياحي بجوار القائم.

واستهل الاتحاد الشوط الثاني بشكل قوي للغاية، فهاجم بضراوة وتحصل على 3 فرص متتالية خطرة، الأولى هجمة سريعة قادها سعود مرر الكرة لرومارينهو وبدوره تناقلها مع فهد ليصوبها روما تصدى لها الحارس بصعوبة، والهجمة الثانية بتمريرة بينية رائعة من فهد للعبود صوبها تصدى لها الحارس، والثالثة انطلق مهند من مركزه الظهير الأيسر بمجهود فردي مميز ووصل لمنطقة جزاء الباطن وصوب كرة مرت بجوار القائم الأيسر.

ترجم رومارينهو أفضلية الاتحاد بافتتاح التسجيل بعد تمريرة مميزة من فهد صوبها روما على يسار الحارس كهدف اتحادي جميل د(54).

حاول الباطن تعديل النتيجة، ومن انطلاقة من الجهة اليسرى لرياحي لعب كرة عرضية لفابيو صوبها بجوار القائم، كما أهدر فابيو فرصة محققة بكرة رأسية ودون رقابة اعتلت العارضة.

واصل الحارس كومبانيا نجوميته بتصديه لكرة فهد من داخل المنطقة بعد تمريرة رومارينهو إثر خطأ دفاعي.

مرر رومارينهو كرة لسعود «خذ وهات» وتجاوز روما عدد من اللاعبين بمجهود فردي رائع وصوبها داخل الشباك كهدف اتحادي ثانٍ د(81).

تبادل فهد ورومارينهو كرة، لتصل للأخير صوبها أبعدها ريناتو قبل دخولها الشباك. وأجرى مدرب الاتحاد عدة تبديلات بعد ضمانه النتيجة.

وأنقذ كومباني هجمة مرتدة سريعة بتمريرة من المالكي لكمارا المنفرد تمامًا بالمرمى وحاول مراوغة الحارس الذي أمسك بالكرة.

وفي الوقت بدل الضائع احتسب الحكم ركلة جزاء للباطن مشكوك في صحتها بعد أن لامست الكرة يد عمر هوساوي وهي في الخلف، نفذها فابيو قوية لم تفلح معها محاولات غروهي لتلج الشباك كهدف وحيد للسماوي.


إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق