دورة تدريبية حول إعداد تقارير التمييز ضد المرأة دورة تدريبية حول إعداد تقارير التمييز ضد المرأة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
دورة تدريبية حول إعداد تقارير التمييز ضد المرأة دورة تدريبية حول إعداد تقارير التمييز ضد المرأة, اليوم الخميس 14 يناير 2021 12:29 صباحاً

 

 

انطلقت أعمال الدورة التدريبية الافتراضية حول مهارات إعداد التقارير المرفوعة إلى لجنة اتفاقية مناهضة جميع أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو)، والتي تعقدها منظمة المرأة العربية بالتعاون مع لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا(الإسكوا) عبر تطبيق Zoom.

 

افتتحت أعمال الدورة الدكتورة فاديا كيوان، المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية، والدكتورة مهريناز العوضي، مديرة مجموعة السكان والعدالة بين الجنسين والتنمية الشاملة بالإسكوا.

 

أعربت د. فاديا كيوان عن سعادتها بالتعاون فيما بين منظمة المرأة العربية ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) من أجل عقد هذه الدورة التي تستهدف تعزيز قدرات المؤسسات العربية الوطنية في مجال وضع وصياغة تقارير المتابعة الوطنية، والتعرف إلى أحدث التقنيات الفنية في هذا المجال الأمر الذي يدعم جهود الحكومات والمؤسسات الوطنية في التواصل الإيجابي مع لجنة السيداو، معتبرة أن التقارير الوطنية هي فرصة مهمة للمراجعة وتقييم الذات حول تطور ملف المرأة وطنيًا.

 

ولفتت إلى أن المؤسسات الوطنية المعنية بالمرأة تواجه تحدٍ جديد يتعلق بأن الرؤية الدولية الراهنة لقضايا المرأة أصبحت لا تنظر لهذه القضايا بشكل منفرد وإنما بطريقة استراتيجية تدمج قضايا المرأة بقضايا التنمية المستدامة.

 

وأكدت أن منظمة المرأة العربية تولي أهمية كبيرة لتعزيز قدرات المؤسسات الوطنية وتقوم في هذا الإطار بتنفيذ مجموعة من الدورات التدريبية لتنمية قدرات الكوادر الوطنية في مجال إعداد التقارير الوطنية وتشكيل فرق وطنية متخصصة ومتمكنة في هذا المضمار. وأن الدورات تنفذ بشكل اقليمي، وأن الدورة الراهنة تستهدف منطقة شمال أفريقيا.

 

وختمت كلمتها بالتأكيد على أهمية تبادل الخبرات والمعلومات فيما بين الخبراء المشاركين في هذه الدورة دعمًا للعمل العربي الهادف لتحقيق مستقبل أفضل للمرأة العربية.

 

من جهتها، أكدت دكتورة مهريناز العوضي سعادتها بالتعاون مع منظمة المرأة العربية، مشيدة بحرص المنظمة على بناء علاقات قوية مع المنظمات الدولية بما يعود بالنفع على النساء في الدول العربية، معربة عن اعتزازها بتنظيم هذه الدورة رغم التحديات التي تفرضها جائحة كورونا.

 

وأوضحت أن الدول العربية تقوم بتقديم تقارير وطنية دورية للسيداو، وأن الحكومات الوطنية عادة ما تكون ملتزمة بتقديم أنواع مختلفة من تقارير المتابعة لجهات دولية وأممية، وتتقاطع التقارير التي تناقش تطور وضع المرأة مع التقارير الخاصة بالتنمية المستدامة، ويشكل إعداد هذه التقارير عبئا على الحكومات، من هنا جاء الحرص على تعزيز القدرات الوطنية في مجال إعداد هذه التقارير.

 

تتضمن الدورة التي تمتد على مدار خمسة أيام عدداً من الموضوعات التي تُعرّف باتفاقية سيداو كجزء أساسي من الإطار الدولي لحقوق الإنسان، وتشهد فعاليات الدورة كذلك عرضًا للتشكيل والمهام والنظام الداخلي للجنة سيداو، وتستعرض بشكل تفصيلي كيفية إعداد التقارير المرفوعة لها.

 

يتولى أعمال التدريب في الدورة كل من نهلة حيدر، وعيشة فال فرجس، عضوات لجنة سيداو بجنيف، وأكرم خليفة، المستشار الإقليمي لقضايا المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة لدى مركز المرأة في (الإسكوا). 

 

ويشارك في الدورة خمسة وعشرون متدربًا ومتدربة رشحتهم دولهم، من جهات حكومية وجمعيات أهلية، ينتمون لخمس دول هي: السودان، وليبيا، وتونس، والمغرب، وموريتانيا.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق